أنت غير مسجل في ملتقى | العقيدة والمذاهب المعاصرة . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
 
موضوع جديد
العودة   ملتقى | العقيدة والمذاهب المعاصرة > .:: قسم الملل والمذاهب المعاصرة ::. > ملتقى دراسة الملل والمذاهب المعاصرة
المنتديات موضوع جديد التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-Sep-2006, 11:27 AM   #1
مشرف وإداري1
Question ماذا تعرف عن الباطنية؟

البـــــــــــاطنية
الباطنية لقب اصطلاحي ، تندرج تحته اتجاهات لطوئف وفرق مختلفة، القاسم المشترك فيما بينها، أو الصفة العامة التي تغلب عليها هي : (التأويل النص الظاهر بالمعنى الباطن تأويلاً يذهب مذاهب شتى، قد يصل بالمذاهب الباطنية، التي تعمل التأويل في النص ، إلى حد التناقض فيما بينها، بحيث تصبح الفرق الباطنية خارجة عن ملة الإسلام، بل فرقا من فرق الكفر)

*ألقاب الباطنية:

من ألقاب الباطنية:
1-الباطنية
نسبة إلى التأويل الباطن، وهذه تسمية عامة تصدق على كل الاتجاهات التي تذهب إلى التأويل الباطني.
2-القرامطة
نسبة إلى (حمدان قرمط) أحد الدعاة الباطنيين الذين ظهروا في زمن الدولة العباسية، وعاونه فيما ذهب إليه (عبدالله بن ميمون القداح)أحد أركان دولة العبيديين.
3-الخرمية
نسبة إلى حاصل مذهبهم وزبدته، وهو تحصيل (اللذة)فإن (خرَّم)لفظة فارسية تدل على الشيء المستلذ،وقد كان لقباً (للمزدكية)-وهم أهل الإباحة من المجوس-
أمَّا الذين ظهروا في دولة الإسلام وهم فريقان: (بابكية)، و(مازيارية)، وكلتاهما معروفة بالمحمرة وقد استباحوا المحرمات وقتلوا الكثير من المسلمين[لمعرفة المزيد يراجع كتاب: الملل والنحل للشهرستاني]

4-البابكية
نسبة إلى (بابك الخرمي)، الذي خرج من بعض الجبال بناحية (أذربيجان)في أيام (المأمون، والمعتصم)وقد وجه إليه (المعتصم) من قضى على حركته في عام222 هـ [لمعرفة المزيد يراجع كتاب: الملل والنحل للشهرستاني،والبداية والنهاية لابن كثير]
5-الإسماعلية
نسبة إلى محمد بن إسماعيل بن جعفر الصادق، سابع الأئمة، وزعموا أن الإمام بعد (جعفر الصادق)ابنه إسماعيل، فلما مات (إسماعيل في حياة أبيه عُلم إنما نصب ابنه(إسماعيل)لدلالة على إمامة ابنه(محمد بن إسماعيل)وبهذا قالت (الإسماعيلية

6-السبعية
ولقبوا بذلك لأمرين : الأول: اعتقادهم بأن أدوار الإمامة سبعة.
والثاني: قولهم : أن تدبير العالم السفلي منوطة بالكواكب السبعة.
7-المحمِّرة
لقبوا بذلك لأنهم صبغوا ثيابهم بـ(الحمرة)!أيام (بابك الخرمي)،وكان ذلك شعارهم.
8-التعليمية
لقبوا بذلك لأن مذهبهم يقوم على إبطال الرأي وتصرف العقل!
وعلى دعوة الخلق إلى تلقى العلم من الإمام المعصوم، وعلى أنه لا مدرك للعلوم إلا التعليم من إمام معصوم


*تاريخ نشاة الباطنية

اختلف الباحثون في الفرق في أصل نشأة الباطنية،فمنهم من يرجعها إلى المجوس، ومنهم من ينسبها إلى الصائبة بـ(حران).
إلا أن هذا الاختلاف سرعان ما يزول عندما تعرف أن الأصول التي تعتمد عليها (الباطنية )بكل فرقها وطوائفها نابعة من (الفلسفة اليونانية)التي غذت بأفكارها الكثير من الفرق –وهذا نتيجة لترجمة كتب الفلسفة وغيرها-!!
على أن الباحث في نشأة الباطنية في (العالم الإسلامي)لابد أن يلم بنشأة (الشيعة)،لأن التشيع كان ثوباً يتستر وراءه كل من أراد أن يبذر الفتن والافتراق ضد (الإسلام)،ومأوى يلجأ إليه من أراد هدم (الإسلام)بإدخال تعاليم آبائه وأجداده من يهودية، ونصرانية،وهندوسية،وأفلاطونية.


ونذكر هنا بعض من كان وراء نشأة الباطنية بشيء من الاختصار:
1-اليهود ويمثلهم في هذا الجانب عبد الله بن سبأ اليهودي الصنعاني،والذي تظاهر بالإسلام،وعمل على وضع بذور (الفُرقة) بين المسلمين مما أدى إلى مقتل عثمان بن عفان –رضي الله عنه-وقد كان من الغلاة في علي بن أبي طالب-رضي الله عنه- ويقال أنه لم جاءه من ينعي إليه علياً قال: كذبت ،لو جئت بدماغه في سبعين صرة، وأقمت على قتله سبعين عدلاً لعلمنا أن لم يقتل ولا يموت حتى يملك الأرض ويملأها عدلا كما ملئت جوراً.
ولم يكتف بهذا الزعم بل نجده يقرر حلول الجزء الإلهي في (علي)ويقول : بأنه سيجيء بالسحاب، وأن الرعد صوته،والبرق سوطه أو تبسمه،وسينزل بعد ذلك إلى الأرض فيملؤها عدلاً.
واستمر تلامذة ابن سبأ في نفث سمومهم حتى جاء المختار بن عبيد الثقفي ومن بعده من الرعاع الذين لا عقل لهم
2-الكيسانية، وقد بثت عقائدها الفاسدة في الناس ومنها: أن الدين طاعة الإمام المعصوم
3-أبو هاشم عبد الله بن محمد الحنفية، فقد أصبح زعيما بعد والده ، وتزعم (غلاة الشيعة) ، واعتبر أن العلوم السرية الباطنية هي: جوهر الإمامة،لأن لكل ظاهر باطنا ولكل شخص روحاً، ولكل تنزيل تأويلاً، ولكل مثال في العالم حقيقة.
4-الدعوات المخالفة للإسلام والتي تعتبر مروقاً من (الإسلام ) مثل:
أ-مثل دعوة (بيان بن سمعان)الذي أعلن ألوهية علي بن أبي طالب، وادعى أن السر الإلهي انتقل إليه عن طريق (التناسخ) وأنه المشار إليه في القرآن بقوله تعالى: (هذا بيان للناس وهدى وموعظة للمتقين)[آل عمران:138]
فصار جديراً بأن ينسخ شريعة محمد صلى الله عليه وسلم!
ب-دعوة (المغير بن سعيد العجلي)والذي أظهر العلوم والأسرار الموجودة في الرقم (7)
ج-( أبو منصور العجلي)الذي تنسب إليه (المنصورية)،وقد رفع من أئمة الشيعة جميعهم إلى مصاف (الألهة)،وجعل نفسه نبياً.
د-(أبو الخطاب الأسدي)،وهي فرقة (الخطابية)،والذين زعموا أن الفرائض هي أسماء رجال،ونساء فمن عرف أسماء الأبواب،والأيتام،والنقباء، والمصطفين، وغيرهم مؤمن ممتحن موضوع عنه جميع الشرائع ومحلل له جميع ما حرم الله في كتابه،وعلى لسان نبيه.
والمحرمات عندهم أسماء رجال ونساء أيضاً من (أهل الجحود والإنكار) ، وقد فرض الله الصلاة والزكاة وغيرها عليهم كالآصار والأغلال عقوبة لهم .
وقد أباحوا الفروج كلها ،وأبطلوا النكاح والطلاق.
هـ-الإسماعلية ،وهي حلقة من حلقات الإتصال أوجدها (أبو الخطاب الأسدي)، حيث نجد أتباع أبي الخطاب يلجأون بعد مقتله إلى (الإسماعيلية) مبايعين (محمد بن إسماعيل)بالإمامة) ذلك التلميذ المخلص لأبي الخطاب، والذي أدعى أتباعه بأنه بُعث برسالة جديدة ،وشريعة جديدة تعتمد على (التأويل الباطني).
و-النصيرية، والتي يتزعمها (محمد بن نصير)، وقد أخذت النصيرية عن( المفضل الجعفي) عن (أبي الخطاب الأسدي)،وتحت هذه الفرق والطوائف خرجت الباطنية التي تروج للمبادئ الهدامة للإسلام،والتي تهدف من وراء ذلك (العودة بالبشرية إلى غياهب الظلام الذي كانت تعيشه قبل الإسلام‍) ؟‍






*من عقائد الباطنية

يمكن حصر عقائد الباطنية وتلخيصه عل ضوء ما ذهب إليه (أبو حامد الغزالي 505هـ) في كتابه
(فضائح الباطنية):
1-في الإلهيات:
يقولون بألوهية اثنين ، وعندهم أن الأول: علة، والثاني: معلول، والعلة السابق، والمعلول الثاني.
ويقولون السابق: لا يوصف بوجود ولا عدم ،وليس هو معلوم ولا مجهول ،ولا موصوف ولا غير موصوف ‍؟
وقد ذهبوا إلى أن لكل من العالم السفلي ،والعالم العلوي(فاعل): فالأول فاعل الأجسام النافعة،والثاني : فاعل الأجسام الضارة،وهذا هو قول (المجوس).
ثم زعموا أن دور النفس سبعة آلاف سنة ثم يصير العالم روحانياً. وهذا قريب من مذهب (المجوس) في الامتزاج.
ومن كلامهم: إذا لقيت (الدهري)يقول بقدم (العالم)ونفي الصانع، فقد ظفرت بالحق –ونعوذ بالله مما قالوا-
2-في النبوات:
النبي عند الباطنية: (عبارة عن شخص جاءت إليه النبوة من علة بواسطة معلول)وهم في عقيدتهم في النبوة يقتربون من مذاهب الفلاسفة غير الإسلاميين، أي أن النبي عندهم كما هو عند (الفلاسفة)-نعوذ بالله من ذلك –عبارة شخص فاضت عليه من السابق أي من العلة بواسطة الثاني أي المعلول (قوة قدسية)،كما يحدث لبعض النفوس عند المنام[من الرؤى والأحلام التي يتصورها النائم دون أن تكون حقيقة في الواقع].
وقالوا : إن (جبريل) عبارة عن العقل الفائض عليه، أمَّا القرآن فهو تعبير (محمد) عن المعارف التي فضت من العقل.
3-الإمامة:
يعتقد الباطنيون أن لكل عصر لابد له من إمام يرجع إليه في تفسير الظاهر بعلم الباطن الذي هو تعبير عندهم يقتضي العصمة.
كما اتفقوا بغير خلاف:
أنه لابد في كل عصر من إمام معصوم قائم بالحق يرجع إليه في تأويل الظواهر،وحل الاشكالات التي في (القرآن)-على ما زعموا قبحهم الله-
وزعموا أيضاَ أن لكل نبي شريعة لها مدة محدودة، إذا انصرفت مدتها؛ بعث الله نبياً آخر، ومدة كل نبي سبعة (أعمار)، ثم يعتقدون أنه يقوم بعد وفاة كل نبي ستة أئمة‍.

4-اليوم الآخر:
اتفق الباطنية على إنكار( يوم القيامة)،وقالوا إن هذا الكون لا يفنى...
وهنا عند هذا المعتقد في القيامة والميعاد،وما يترتب عليها من الاعتقاد في البعث والحشر ،والصراط،والميزان،والجنة والنار؛ظهر أثر الغزو الفلسفي اليوناني لعقيدة الباطنية.
فقد أولوا: (القيامة)بأنها: رمز (لخروج الإمام)، وقالوا معنى الميعاد : عود كل شيء إلى أصله على ما يقوله الفلاسفة.
*الحكم على الباطنية

هذه العقيدة الباطنية باطلة فاسدة كافرة، غير متأولة فقط ، بل خرجت عن الإسلام خروج كفر، بعد أن تأثرت واصطبغت بالثقافة الفارسية،واليونانية، حتى عندما اعتقدوا بالإباحة المطلقة لكل محظور،ورفعوا الشرع من أما وجوههم لم يكونوا أكثر ولا أقل من التعبير عن الدعوات الوثنية، التي سبقتهم،وبالأخص دعوة (مزدك)،و(ماني)، فقد دعا كل واحد منهما إلى الإباحة المطلقة.
لكن وزر (ماني ومزدك)قد يكون أقل من الباطنيين ، إذا أنهما عندما دعوا إلى رفع الحدود
الأخلاقية وأباحا كل شيء ، كان الشرع الذي أمامهما شرعاً وضعياً مادياً فيه من العجز والقصور ما فيه ، أمَّا الباطنيون فقد خرجوا على شرع الله ودعوا الناس إلى شركاء من دون الله شرعوا لهم من الدين ما لم يأذن به الله، فبئس ما صنعوا وبئس ما يصنعون.

قلم الكاتب غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


flagcounter


الساعة الآن 01:44 AM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir